طفلك يعاني من صعوبة التعلم؟

هل تعلم ما هي المشكلة: الآباء يجب عليهم العمل على التعرف على المشكلات  أو المشكل المحدد الذي يجعل طفلهم غير قادرا على التعلم كباقي الأطفال الذين هم في نفس عمره، كما يجب تحديد هل طفلك يعاني من صعوبة تعلم شاملة أو ببعض الأشياء فقط أو في بعض المجالات المعينة وبهذا يمكن  تطويق الإشكال لمعرفة هل السبب عضوي أو نفسي…

ملاحظة الطفل:  ننصحكم بملاحظة طفلك وسلوكياته وطريقة لعبه لكن بطريقة غير مباشرة أي لا تظهر له أنك تقوم بالمراقبة،وبذلك ستقوم بتحديد هل طفلك يتعلم عن طريق المشاهدة أكثر اللمس أو التقليد وما هي الطرق التي لا تجدي مع طفلك في تعلمه،كما حاول أن تترك الطفل يختار هواياته وتوجهاته ولا تحاول أن تفرض عليه تعلم ما كنت تتمناه أنت مثلا وهذا خطأ شائع يقع فيه أغلب الآباء و الأمهات .

نقاط قوة الطفل: ربما قد يعاني طفلك من صعوبة تعلم بطرقة معينة مثلا قد يكون الطفل لا يستوعب ولا يخزن أكثر من خلال القراءة لكن قد يكون سريع الفهم من خلال السماع مثلا لذلك ومع التقدم التكنولوجي الحاصل حاول مسايرته وسترى نتائج مبهرة مثلا حاول تسجيل المادة المراد أن تعلمها للطفل صوتيا ويمكن تحميل الكثير من الكتب والتسجيلات التعليمية من الانترنت و تسميعها له على سماعات أو جهاز أيباد أو حاسوب و هذه من احدث الطرق المتبعة في الغرب والتي أعطت نتائج طيبة.

ذكاء الطفل: يتوجب عليك أن تبدي احتراما كبيرا لذكاء طفلك رغم أنك تدرك انه يعرف صعوبات تعلم مثلا و يجب الثناء عليه وتحفيزه كلما تعلم شيئا جديدا بدلا من السخرية منه، ويجب أن تعلم انه قد يعاني طفلك من صعوبات في تعلم شيء معين كالقراءة أو الكتابة مثلا فذلك لا يعني انه لن يتعلم فقط يجب تغيير نمط وطريقة التعليم فالدراسات تظهر أن أغلب الأطفال يتعلمون سريعا بواسطة الأناشيد أو الأغاني الخاصة بالأطفال وبواسطة الكتب والقصص المصورة والتي تنطوي على حكايات مشوقة للطفل كما أن الألعاب التعليمية لها دور كبير أيضا،ويجب إشراك حواس الطفل كاللمس و التذوق والرؤيا والسمع والحركة. 

الخطأ لا يعني الفشل: نفسية طفلك قد تكون من النوع الذي إذا وقع في الخطأ مرة واحدة أو الفشل يستسلم ولا يمضي في طريقه،لذلك يجب أن تكون مثالا يحتدا به لابنك وان تفهمه أن الفشل هو طريق النجاح وأن من الأخطاء نتعلم وان تروي له قصص واقعية بطريقة مبسطة لأشخاص فاشلين استطاعوا التغلب على الفشل وأصبحوا ناجحين جدا،وهذه القصص تكون محفزة جدا لنفسية الطفل أكثر مما تتصور فعندما يعلم طفلك أن أفضل لاعب في العالم مثلا كان مريضا وشبه معاق في صغره وكافح للوصول لغايته فذلك سيجعله يشعر بالثقة ويعرف انه لا يوجد مستحيل يقف في وجه الإرادة وأن الإنسان يجب أن يعيش بإيمان وأمل.

قد يعجبك ايضا
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
سياسة الخصوصية