صلاة الفجر ماهي ؟ وقت تسميه فضل الجهر

ماهي صلاة الفجر

صلاة الفجر أو صلاة الفجر هي الأولى من خمس صلاة إلزامية في اليوم لكل شخص يتفق عليه المسلمون. وهي تتكون من ركعتين ، والوقت: من طلوع الفجر إلى طلوع الشمس صلاة عظيمة.

صلاة الفجر: صلاة الفجر ، لا فرق بين الاسمين ، فهما: ركعتان واجبتان. له حديث قبلي بركعتين ، يسمى سنة الفجر ، أو سنة صلاة الصبح ، أو ركعتا الفجر ، أو شوق الفجر ، وقتهما الصلاة بعد الفجر ، وهذا يدل على أن الصلاة آتية. عوضاً عن ذلك ، يصلي الإنسان وحده في مسجد أو في بيته ، كما يشهد النبي في حديث عائشة ، فقالت: سمع رسول الله صلاة الصلاة وقصرها ، يرجى الصلاة على ركعتي الفجر. ). رواه المسلمون. وقالت أيضا: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي هاتين الركعتين قبل الفجر ويقصرهما حتى أقول هل يقرأ أم القرآن فيهما. قال أحمد وآخرون.

تسمية صلاة الفجر

وتسمى صلاة الفجر أو: صلاة الصباح في إشارة إلى وقت تنفيذها ، من أول النهار ، أي: ظهور ضوء الصباح في الأفق ، وهو في القرآن: يعني “شروق الشمس”: الله الركن. من الصباح ويفصل الناس ظلام الليل. وقت الصلاة هذا هو الفجر ، أي: الفجر الحقيقي ، ويسمى الفجر. وتسمى أيضًا صلاة الفجر ، وهي الوقت بين الفجر والشروق.

ماهو وقت صلاة الفجر

يؤدي المسلمون صلاة الفجر بعد دخول أول وقتها، بطلوع الفجر الثاني، ويسمى: الفجر الصادق، وطلوع الفجر هو عبارة عن بداية ذهاب الليل، ومجيء أول بياض الصبح، ويكون حينها سواد الليل مختلطا ببياض النهار، إلا أن علامة طلوع الفجر الصادق: أن يبدء ظهور بياضه دقيقا، ثم يتسع وينتشر ضوئه في الأفق، وهو غير الفجر الأول الذي يسمى: الفجر الكاذب، الذي يظهر مستطيلا كذنب السرحان، ثم تعقبه ظلمة، سمي كذلك؛ لأنه يخدع الناظر موهما أنه الصبح، ثم يغيب، وأما الفجر الصادق؛ فإنه يصدق بظهوره وينتشر. وينادي المؤذن للصلاة في أول وقتها، علامة على دخول الوقت.

ووقت صلاة الفجر هو الصبح، الذي يبدء من طلوع الفجر الثاني إلى ما قبل طلوع الشمس، ويسمى: وقت الأداء، مقابل وقت القضاء. والفضيلة في الصلاة لأول وقتها، وفي الصحيحين حديث: «كان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي الصبح، فيشهد معه نساء من المؤمنات متلفعات بمروطهن، ما يعرفهن أحد من الغلس.» وفي رواية: «وكان يصلي الصبح بغلس.»

ماهو فضل صلاة الفجر

صلاة الصبح من أهم الصلوات في الصلوات الخمس ، وقد رعاها الله تعالى وحث على قيامها. قال تعالى: (يوجد أيضاً قرآن الفجر) ، وذكر فضائل الصلاة الوسطى وأمر بالحفظ. هما: صلاة الفجر أو صلاة العصر. وهناك أحاديث كثيرة تثبت مزاياه منها:

  • «أن أثقل صلاة علي المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر ولو يعلمون ما فيهما لأتوهما ولو حبوا».
  • «من صلى العشاء في جماعة فكأنما قام نصف الليل ومن صلى الصبح في جماعة فكأنما قام الليل كله».
  • قد ثبت في البخاري أن النبي رآى : «أن رجلاً مستلقياً على قفاه وآخر قائم عليه بصخرة يهوي بها على رأسه فيشد في رأسه فتتدهور الحجر فإذا ذهب ليأخذه فلا يرجع حتى يعود رأسه كما كان يفعل به مثل المرة الأولى وهكذا حتى تقوم الساعة فقال: من هذا ياجبريل؟، قال: هذا الذي يأخذ القرآن ويرفضه وينام عن الصلاة المكتوبة».
  • «من صلى صلاة الصبح فهو في ذمة الله».
  • وأيضا سنة الصبح وهي سنة الفجر قال عنها «ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها».

وتنفرد صلاة الصبح بأذان مختلف عن بقية الصلوات فتضاف جملة (الصلاة خير من النوم) إلى الأذان. كما تنفرد صلاة الصبح بأن لها أذانان: الآذان الأول سنة ووقت هذا الآذان قبل اذان الفجر بحوالي الربع ساعه وهذا لا يبنى عليه لا صيام ولا صلاة و انما يستعمل لتنبيه من يريد الصيام أو الاستعداد لصلاة الفجر بأن موعد الفجر قد اقترب، وأذان ثانٍ وهو الذي يحلل الصيام ويوجب الصلاة.

الجهر في صلاة الفجر

تعتبر صلاة الفجر من المواضع التي تجهر فيها الصلاة. يتفق الفقهاء على أن ترديد الإمام عند الفجر حديث. أما المصلي وحده فيختار بين الجهر والصلاة في الخفاء ، والصلاة بصوت عال أفضل. وسواء كان يصلي لها لتنفيذها في وقتها أو غيره ، أو افتعالها ، وكذلك العلماء الذين يضبطون قراءتها وقيود سريتها ، فله أقوال متعددة ، شروحاتهم على النحو التالي: القول الأول: قال الحنفية. المصلون الترنيمة على الأقل لمن ليسوا بالقرب منه ، كالصف الأول ، وأقلهم يستمعون إلى أنفسهم سراً ، أو القريبين ، مثل رجل أو رجلين. وجهة النظر الثانية: قالت عائلة المالكي إن أقل ما يقرأه الإنسان هو من يستمع إليه ، وأقل ما يقرأه هو تحريك لسانه. وجهة النظر الثالثة: قال كل من الشافعية والحنبلي أن أقل المعجبين هو سماع من يتبعه ، وأقلها سرية الانضباط ، ولا يجوز للمرأة أداء صلاة الجهر أمامه. الغرباء. وأما التكتم العلني على القضاء فإن طلوع الفجر في الليل يتلى جهارا. ويقال أنها قضتها في الخفاء ، وبحسب المدة القضائية يقال أنها قدمت للجمهور ، بالنظر إلى أصلها.

قد يعجبك ايضا
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
سياسة الخصوصية