إحسان عبد القدوس نبذه عنه

في بيتنا رجل … إمبراطورية ميم … أنا حرة … كلها أعمال شهيرة نتاج خيال وقلم الكاتب الروائي إحسان عبد القدوس.

هو إحسان محمد عبد القدوس ولد بالأول من يناير عام 1919، والده هو الممثل والمؤلف المصري محمد عبد القدوس أما والدته فهي الممثلة والصحفية اللبنانية فاطمة اليوسف أو كما اشتهرت بـ روز اليوسف.

توفي في الثاني عشر من يناير عام 1990 وبهذا فقد شاركنا الحياة 71 عام، قدم خلالها العديد من القصص والروايات وكتابة السيناريو والحوار للأعمال الفنية.

نشأته وتعليمه:

بوابة الديار الإلكترونيه | جريدة الديار | مسابقــة إحسان عبد القدوس للقصة  القصيرة أو الرواية أو نقدهما
احسان عبدالقدوس في شبابه

نشأ احسان عبد القدوس بمدينة الغربية ببيت جده لوالده الشيخ رضوان، نشأة احسان عبد القدوس كانت محيرة للغاية ما بين جد ازهري ملتزم حريص على تربية أهل بيته على الإلتزام بتعاليم الدين، وما بين والدته روز اليوسف الممثلة والصحفية التي كانت شخصية عامة تحضر وتستقبل في بيتها الكثير من اللقاءات الثقافية.

نشأة محيرة ما بين ما يراه خال ساعة والساعة التي تليها يرى عكس ما رأى بل ويعيشه، ما بين والدته وجده كانت الكثير من الاختلافات بل يمكننا القول الكثير من المعكوسات التي عاشها احسان عبد القدوس والتي بالطبع شكلته والتي قال عنها “كان الانتقال بين هذين المكانين المتناقضين يصيبني في البداية بما يشبه الدوار الذهني، حتى اعتدت عليه بالتدريج واستطعت أن أعد نفسي لتقبله كأمر واقع في حياتي لا مفر منه”.

درس إحسان المرحلة الابتدائية في مدرسة خليل آغا بمحافظة القاهرة خلال الفترة بين عام 1927 وحتى 1931م، ثم في مدرسة فؤاد الأول بمحافظة القاهرة أيضًا خلال الفترة بين عام 1932م وحتى عام 1937م، بعدها التحق بكلية الحقوق بجامعة القاهرة وتخرج فيها عام 1942.

بدأ احسان عبد القدوس العمل بمجال المحاماه وحاول الكثير والكثير إلا أن النجاح لم يكن حليفه في هذا المجال، لم يكن قادرًا على القيام بالمرافعات بشكل سلس دون الحاجة إلى رفع الصوت أو إلقاء دعابة للخروج من الأزمة، ومع الوقت سلم أمره وتخلى عن العمل بالمحاماة.

لتأتي رحلته مع الصحافة فتولى منصب مدير تحرير مجلة روز اليوسف عام 1945 حينها كان بلغ من العمر 26 عام، لم يستقر في منصبه هذا الكثير من الوقت ليتخلى عنه لـ أحمد بهاء الدين.

عاد بعدها لتولي رئاسة التحرير بجريدة أخبار اليوم وذلك خلال الفترة بين 1966 – 1968، ثم عين في منصب رئيس مجلس إدارة الجريدة وذلك خلال الفترة بين عامي 1971 – 1974م.

ما بين المقالات السياسية والروايات والقصص وكتابة السيناريو والحوار قدم احسان عبد القدوس ما لا يقل عن 600 عمل منها ما تحول إلى مسلسلات تلفزيونية ومنها ما تحول إلى أفلام سينمائية ومنها ما تحول إلى مسرحيات.

معظم أعمال وكتابات احسان عبد القدوس كان يناقش فيها مشاكل وقضايا معاصرة من المجتمع بمختلف طبقاته، كتاباته قبل ثورة 23 يوليو كانت تدور حول تدهور حال المجتمع وسقوطه للقاع، ما بين فساد اخلاقي ورزيلة وحب للشهوات، المجتمع بكافة طبقاته لم يسلم من كتبات احسان عبد القدوس سواء طبقات فقيرة جاهلة او طبقات غنية مثقفة فعند حب الشهوات والاستسلام لها لا فرق ما بين غني وفقير، كانت كتاباته جريئة بعض الشيء هاجمها الكثير لخروجه عن المألوف وكثيرًا ما دافع عن قلمه بالكثير من الحجج أشهرها أن ما يكتبه الواقع أبشع منه ألف مرة.

حكاية صورة.. إحسان عبد القدوس وزوجته يستقبلان العندليب فى روز اليوسف -  اليوم السابع
احسان عبدالقدوس وزوجته مع عبدالحليم

إحسان عبد القدوس من المدرسة التي تعتبر العمل الفني متصل بالعمل الأدبي، على عكس الكثير من الكتاب الذين يرون أن العمل الأدبي عمل منفصل تمامًا عن أي عمل فني تم اقتباسه أو نقله بشكل كامل للدراما التلفزيونية أو السينما أو حتى المسرح، فقام إحسان بكتابة العديد من السيناريو والحوار للعديد من الأعمال الفنية التي لم تكن قصته، كذلك كان يحضر إلى استديو التصوير في بعض الأوقات لمتابعة العمل.

أشاد بأداء الفنانة فاتن حمامة عندما قدمت دور “نادية” في فيلم “لا أنام” فقال أنها كانت تشبه لدرجة كبيرة للغاية للشخصية التي كتب عنها القصة فكانت كما لو أنها صورت خياله الشخصي خلال كتابة القصة، كذلك من أبرع الممثلات اللواتي استطعن تقديم أدوار بطلات من قصص إحسان عبد القدوس

الفنانة “نبيلة عبيد” التي مثلت العديد من الأدوار بقصص إحسان والتي كانت بمثابة نقلات كبيرة في مشوارها الفني في عيون النقاد، أما عنها فدائمًا ما كانت ممتنة لـ إحسان حيث قدم لها العديد من الأدوار التي كانت تناسبها والتي كانت قادرة على تقديمها بجدارة وكان يقدم لها الكثير من النصائح حتى تستطيع أن تبرز موهبتها خلال تأديتها أدوارها بقصصه.

من الممثلات الكبيرات التي استطاعن تقديم أفضل أدوار لشخصيات إحسان عبد القدوس بقصصه هن الفنانة القديرة سعاد حسني، الفنانة القديرة مريم فخر الدين، الفنانة القديرة نادية لطفي، وأخيرًا وليس أخرًا الفنانة القديرة لبنى عبد العزيز.

أشهر أعماله التي تحولت إلى أعمال مرئية:

 لإحسان عبد القدوس أكثر من 600 عمل كتابي تم تقديم 49 عمل منهم على شاشة السينما المصرية، بينما تحولت 5 أعمال إلى نصوص مسرحية، و9 روايات تم تسجيلهن ليكونوا مسلسلات إذاعية، وأخيرًا و10 قصص تم تقديمها من خلال شاشة الدراما المصرية كمسلسلات تليفزيونية، وإليكم بعض من أشهر أعماله التي تحولت إلى أعمال فنية مرئية:

  • ” أنا حرة” كتبها عام 1954 وتحولت إلى فيلم عام 1959 من بطولة لبنى عبد العزيز، شكري سرحان وحسن يوسف.
  • “الوسادة الخالية” قصة كتبها عام 1955 تحولت إلى فيلم عام 1957 من بطولة عبد الحليم حافظ، لبنى عبد العزيز، أحمد رمزي، عمر الحرير وزهرة العلا.
  • “في بيتنا رجل” قصة كتبها عام 1957 وتحولت إلى فيلم عام 1971 بطولة عمر الشريف، رشدي أباظة، حسن يوسف، حسين رياض، زبيدة ثروت، زهرة العلا، يوسف شعبان، توفيق الدقن، فاخر فاخر.
  • “الطريق المسدود” قصة كتبها عام 1958 وتحولت إلى فيلم في نفس العام من بطولة فاتن حمامة، أحمد مظهر، شكري سرحان، فردوس محمد، زوزو ماضي، خيرية أحمد، وداد حمدي.
  • “لا تطفئ الشمس” قصة كتبها عام 1959 وتحولت إلى فيلم عام 1961 من بطولة فاتن حمامة، أحمد مظهر، شكري سرحان، توفيق الدقن، ثم إلى مسلسل عام 2017 من بطولة ميرفت أمين، محمد ممدوح.
  • “البنات والصيف” قصة كتبها عام 1959 وتحولت إلى فيلم عام 1960 من بطولة عبد الحليم حافظ، سعاد حسني، مريم فخر الدين، زيزي البدراوي، سهير البابلي، كمال الشناوي، وداد حمدي.
  • “الخيط الرفيع” قصة كتبها عام 1961 وتحولت إلى فيلم من قصته وحواره عام 1971 من بطولة فاتن حمامة، محمود ياسين، بوسي، عماد حمدي.
  • “بئر الحرمان” قصة كتبها عام 1962 وتحولت إلى فيلم عام 1969 من بطولة سعاد حسني، نور الشريف، مريم فخر الدين، عبد الرحمن أبو زهرة، صلاح نظمي.
  • “لا أنام” قصة كتبها عام 1957 وتحولت إلى فيلم في نفس العام من بطولة هند رستم، فاتن حمامة، مريم فخر الدين، نادية لطفي، عمر الشريف، عماد حمدي، رشدي أباظة، يحيى شاهين.
  • “الرصاصة لا تزال في جيبي” قصة كتبها عام 1974 وتحولت إلى فيلم في نفس العام من بطولة محمود ياسين، حسين فهمي، يوسف شعبان، صلاح السعدني، ونجوى إبراهيم.
  • “ونسيت أني إمرأة” قصة كتبها عام 1977 وتحولت إلى فيلم عام 1994 من بطولة ماجدة، سمير صبري، فؤاد المهندس، غادة نافع، حسن كامي، زيزي مصطفى.
  • “حتى لا يطير الدخان” قصة كتبها عام 1977 وتحولت إلى فيلم عام 1984 من بطولة عادل إمام، أحمد راتب، سهير رمزي، نادية أرسلان.
  • “العذراء والشعر الأبيض” كتبها عام 1977 وتحولت إلى فيلم عام 1983 بطولة نبيلة عبيد، محمود عبد العزيز، شريهان، ممدوح عبد العليم، مريم فخر الدين، عفاف رشاد.
  • “لن أعيش في جلباب أبي” كتبها عام 1982 وتحولت إلى مسلسل تلفزيوني عام 1996 من بطولة نور الشريف، عبلة كامل، محمد رياض، حنان ترك، أحمد سلامة، عبد الرحمن أبو زهرة، ناهد رشدي، وفاء صادق، منال سلامة، إيناس مكي، ياسر جلال، رشوان توفيق، كوثر العسال، وفاء الطوخي، مصطفى متولي، سهير الباروني، مخلص البحيري.
  • “النظارة السوداء” كتبها عام 1952 وتحولت إلى فيلم عام 1963 من بطولة نادية لطفي، أحمد مظهر، أحمد رمزي، أبو بكر عزت، عبد الخالق صالح.
  • “شيء في صدري” كتبها عام 1971 وتحولت إلى فيلم في نفس العام بطولة رشدي اباظة، شكري سرحان، هدى سلطان، ماجدة الخطيب، عزيزة راشد.

اخراج افلام من قصة إحسان عبد القدوس شيء ليس سهل المنال على الإطلاق، فإحسان عبد القدوس كان يختار المخرجين الذين يمكنه العمل منهم لذلك نجد أن عدد المخرجين الذين قاموا بإخراج أعمال من قصصه محدود للغاية أشهرهم المخرج حسين كمال والمخرج صلاح أبو سيف والمخرج حسام الدين مصطفى والمخرج أحمد يحيى، المخرج القدير حسين كمال وحده استطاع أن يخرج 9 أفلام من قصة إحسان عبد القدوس وهو أعلى عدد من القصص استطاع مخرج أن يقدمها للجمهور.

تحميل وقراءة رواية النظارة السوداء تأليف إحسان عبد القدوس pdf مجانا
النظاره السوداء

أعماله والرقابة:

احسان عبد القدوس كان جرئ في كتاباته يرسم قلمه ما في خياله بالكلمات، وخياله متشبع من وحي المجتمع، فكان يكتب عن ما لا يكتب عنه الكثير من الأدباء والمؤلفين، لذلك كان له صراعات سياسية ورقابية، فكثير من أعماله تعرضت للتدخل من قبل الرقابة وعدلت على القصص وأحداثها ونهاياتها، ومن يقرأ قصص وروايات إحسان عبد القدوس ويشاهد الأعمال الفنية التي نقلتها سيستطيع بسهولة أن يرى تدخلات الرقابة.

من أشهر الأعمال الفنية التي تدخلت الرقابة وقامت التعديل فيها فيلم “البنات والصيف” حيث عدلت نهاية “وفية” والتي قامت بتجسيدها في الفيلم الفنانة مريم فخر الدين لتقوم بالانتحار نتيجة لخيانتها زوجها مع صديقة، وهذا ما لم يكن بالقصة الأصلية، انما كان نتيجة تدخل الرقابة لما رأت فيه الأصلح للمجتمع في هذا الوقت.

فيلم “لا أنام” تدخلت الرقابة أيضًا لتعدل على نهاية الفيلم، فتم تغيير نهاية البطلة الأساسية التي قامت بتجسيد دورها الفنانة فاتن حمامة، لتصاب بحادث حريق ليلة زفافها فشوهت بالكامل، دخلت الرقابة هذا التعديل لما رأته أصوب للمتجمع حيث يكون الجزاء من جنس العمل.

فيلم “طريق مسدود” يحكي عن محاولة البطلة طوال الطريق العيش بشرف وكرامة دون التنازل والعيش كما تعيش أمها وأخواتها، نهاية البطلة التي جسدتها الممثلة فاتن حمامة في الرواية أن تنتحر بطلة القصة، بينما تدخلت الرقابة لتغير نهاية البطلة و تجعلها تتزوج بدلًا عن الانتحار.

فيلم “حتى لا يطير الدخان” من بطولة الفنان عادل إمام خاض الكثير من المعارك مع الرقابة حتى استطاع بعد وقت طويل أن يحصل على الموافقة بالتصوير.

فيلم “يا عزيزي كلنا لصوص” تم وقفه سنتين لعدم موافقة الرقابة على الاسم وبعد صراعات مع الرقابة تمت الموافقة على اسم الفيلم.

التكريمات والجوائز:

تم تكريمه مرتين من قبل رئيسين لجمهورية مصر العربية، الاول كان وسام الاستحقاق من الدرجة الأولى ومنحه له الرئيس الراحل جمال عبد الناصر.

الوسام الثاني هو وسام الجمهورية وقام بمنحه له الرئيس السابق محمد حسني مبارك.

حصل على جائزة الدولة التقديرية في الأدب عن عام 1989، كما فاز بجائزة عن روايته “دموعي ودمي وابتساماتي” وذلك عام 1973، وجائزة أحسن قصة فيلم عن قصة فيلم “الرصاصة لا تزال في جيبي”.

قد يعجبك ايضا
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
سياسة الخصوصية