أشهر حكام المستديرة والمشاركة النسائية حاضرة

لطالما كانت الشهرة في عالم كرة القدم من نصيب اللاعبين والمدربين، فغالباً ما نجد الأصداء التي تعقب كل مباراة تتحدّث عن مهارات اللاعبين وخطط المدربين، ولا يتم التطرُّق إلى مهارات الحكّام وحسن إدارتهم للمباراة، بل يقتصر ذكر الحكّام عند الحديث عن الأخطاء التحكيميّة، ولكن هناك بعض الحكام الذين فرضوا ذكرهم على ألسنة المعلقين والمحلّلين الرياضيّين وذلك بسبب اتّباعهم لمبدأ العدل والحيادية، وكونهم يتمتّعون بقدرة على تسخير القوانين لضبط المباراة، بالإضافة إلى اللياقة البدنيّة والشخصيّة القويّة التي تجعلهم يَحْكُمون ويُحَكِّمون المباراة ومن أشهرهم:

الحكم المعتزل بييرلويجي كولينا

لا يمكن أن نتحدّث عن الحكام دون أن نبدأ بالحكم الإيطالي الأشهر عالميَّاً الذي تم تصنيفه من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم كأفضل حكم في العالم، حيث فاز بالعديد من الجوائز أشهرها جائزة أفضل حكم في العالم 6 مرّات متتالية، والممنوحة من قبل الاتحاد الدولي للتاريخ والإحصاء، كما أنه عمل كرئيس للجنة الحكّام بالاتحاد الأوروبّي لكرة القدم، ليستقيل في عام 2018، وليشغل حالياً منصب استشاري لاتحاد الحكّام لكرة القدم وعضو لجنة حكام الاتّحاد الأوروبي لكرة القدم، وأبرز مشاركاته التحكيميّة كانت في كأس الأمم الأوروبيّة لكرة القدم في كل من عامي 2000 و2004، وكأس العالم لعام 2002.

نيكولا ريتزولي

حكم من حكّام كرة القدم الإيطاليّين من مواليد عام 1971، وهو حكم متقاعد بدأ العمل في التحكيم في عام 2002، أمّا في عام 2007 فقد بدأ مسيرته الدوليّة ليتم اعتماده كحكم دولي من قبل الاتّحاد الدولي لكرة القدم، ولينضم إلى حكام النخبة في عام 2009، حيث بدأ إدارة المباريات الصعبة، ومن أشهر تلك المباريات هي مباراة إياب الدّور ربع النهائي بين بايرين ميونخ ومانشستر يونايتيد، واختيرَ كثالث أفضل حكم في العالم برصيد 59 نقطة.

ميلوراد مازيتش

الحكم الصربي من مواليد عام 1973، انضمّ إلى الحكّام الدوليّين في عام 2009، كما اختير كحكم في كأس العالم لكرة القدم لعام 2014 ولعام 2018، كما حكّم في كأس السّوبر الأوروبّي عام 2016، ودوري أبطال أوروبا 2018، وكأسس أمم القارّات 2017، ويقع في المركز التاسع ضمن ترتيب الحكام برصيد 38 نقطة.

نيستور بيتانا

حكم أرجنتيني من مواليد عام 1975،  أصبح حكم دولي في عام 2010، قام بتحكيم وإدارة العديد من المباريات في كأس العالم 2014، حيث حكّم مباراة ربع النهائي بين فرنسا وألمانيا، وكذلك المباراة النهائية بين فرنسا وكرواتيا في كأس العالم 2018، وهو مستمر في العمل حتى الآن، كما ويعد بيتانا خامس أفضل حكم في العالم إذ يوجد في رصيده 46 نقطة.

فيليكس بريش

هو حكم ألماني وُلد في عام 1975، بدأ التحكيم في عام 2004، ولكنّه بدأ بالتحكيم الدّولي في عام 2007، أغلب مشاركاته كانت في دوري أبطال أوروبا، ويشتهر بريش بتحكيمه المثير للجدل في مباراة برشلونة وأتلتيكو مدريد في دوري الأبطال حيث قام بطرد فيرناندو توريس مهاجم أتلتيكو وتوالى رفع البطاقات في تلك المباراة.

مارك كلاتنبورغ

كلاتنبورغ من مواليد 1975، وهو حكم إنجليزي بدأ مسيرته الدوليّة في عام 2007، وغالباً ما نجده يُحكِّم في الدوري الإنجليزي، وأدار أيضا مباراة السوبر الأوروبي عام 2014، ونهائي أولمبياد لندن لعام 2012، كما أنه حَكّم في نهائي دوري الأبطال عام 2016 بين الفريق الملكي ريال مدريد وفريق أتلتيكو مدريد، وقام بإدارة نهائي كأس أمم أوروبا 2016، ونهائي كأس ولي العهد السعودي عام 2017 .

المشاركة النسائية في تحكيم مباريات الرجال

اعتدنا على رؤية الحكّام النساء في مباريات كرة القدم النسائيّة التي لا تحظى بالاهتمام والشهرة ذاتها التي تحظى بها البطولات والدوريات في كرة القدم للرجال، لذلك كان من غير المألوف أن تشارك حكم امرأة في هذه المباريات حيث غالباً ما تلعب النساء دور الحكم المساعد، ولكن  هذه القاعدة كُسرت من قبل السويسرية نيكول بيتينا، والتي تعد أوّل امرأة تدير مباراة كرة قدم للرجال  بصفة حكم رئيسي وذلك في عام 2003، حيث أدارت مباراة بين استوكهولم السويدي وفيلكير الأيسلندي في الدور التمهيدي لدوري أبطال أوروبا.

أمّا في الدوري الفرنسي فقد سمحت إصابة الحكم الرئيسي في مباراة أنجيه وتور في عام 2008 لصابين بونان  بأن تكون أول امرأة تدير مباراة كرة قدم في هذا الدوري.

بالانتقال إلى الأعوام الماضية فقد حقّقت الفرنسية ستيفاني فرابارت إنجازات ومشاركات عديدة، حيث حَكَّمت في نهائي كأس العالم للسيدات 2019 ليقودها أداؤها المتميز للتحكيم في الدوري الفرنسي الممتاز منذ عام 2019، ولكن هذه لم تكن مشاركتها الأولى فقد قامت بالتحكيم في مباريات الدرجة الثالثة للرجال في الدوري الفرنسي عام 2011، وفي مباريات الدرجة الثانية في عام 2014، ولكن هذه المشاركات لم تتوقف فعام 2019 كان عام الإنجازات بالنسبة لفرابارت، حيث أنّها أوّل امرأة تقوم بالتحكيم في السوبر الأوروبي، وذلك في مباراة بين ليفربول وتشيلسي في موسم 2019، أمّا في موسم 2020 فقد أدارت فرابارت مباراة  دينامو كييف الأوكراني بمواجهة يوفينتوس الإيطالي، وذلك ضمن مباريات دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

قد يعجبك ايضا
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
سياسة الخصوصية