أسباب تأخر الدورة الشهرية؟

ما هي أسباب تأخر الدورة الشهرية؟

تتعرض بعض الفتيات والنساء إلي تأخر الدورة الشهرية عن موعدها المحدد، بالطبع فإن السبب  الأول الذي يخطر علي الذهن عند تأخر الدورة الشهرية هو الحمل، لكن في الحقيقة هناك أسباب أخري كثيرة لتأخر الدورة الشهرية منها أسباب متعلقة بالصحة النفسية والاجهاد وأخري متعلقة بإختلال الهرمونات وثالثة متعلقة بنمط الحياة وبعض الأمراض المزمنة.

في السطور التالية سنتعرف بالتفصيل علي أسباب تأخر الدورة الشهرية

ما هي أسباب تأخر الدورة الشهرية؟

الضغط العصبي والإجهاد

إن الضغط العصبي والتوتر وكل المشاعر السلبية تؤثر علي انتظام الدورة الشهرية، فعند مرورك بحدث مخيف في حياتك، كالموت، أوفقدان أحد الأحبة، فإن منطقة المهاد في المخ تتأثر بتلك المشاعر السلبية، حيث تتنظم فيها الكثير من الهرمونات، كما يؤثر الإجهاد علي تأخير الدورة الشهرية الخاصة بك.

عدم انتظام الغدة الدرقية

إذا كنتي تعانين من بعض المشكلات الصحية المتعلقة بالغدة الدرقية، فذلك من شأنه تأخير الدورة الدورة الشهرية، فالغدة الدرقية التي تقع في عنقك، مسئولة عن تنظيم التمثيل الغذائي الخاص بك، مع العديد من النظم الأخري في الجسم، سواء كان الأمر بتعلق بزيادة أو نقص نشاط الغدة الدرقية فهذا سيؤثر علي انتظام الدورة الشهرية لديكي.

تكيس المبايض

هو عدم التوازن الهرموني الذي يؤدي إلي عدم وجود الإباضة، فتتغير مستويات هرمون الاستروجين والبروجسترون والتيسترستيرون، وتشمل أعراض متلازمة تكيس المبايض علي نمو الشعر في أماكن مثل الوجه والصدر، وصعوبة فقدان الوزن، واعراض أخري متعلقة بالخصوبة

الاضطرابات الهضمية

إي مرض مزمن تُرك دون علاج أو لم يتم تشخيصه، هو إجهاد لنظامك العام، ويمكن يؤدي إلي تأخر الدورة الشهرية، كذلك فإن الاضطرابات الهضمية تؤدي إلي تأخر الدورة الشهرية.

انقطاع الطمث المبكر

تتعرض بعض النساء دون سن الأربعين إلي انقطاع الطمث المبكر، عندما يعانين من خلل في الهرمونات الخاصة بهن، يعرف هذا أيضا بفشل المبيض المبكر، ومن أعراضه التعرق الليلي، الهبات الساخنة، جفاف المهبل،هذا الأمر ليس بشائع، لذا لا تقلقي سيدتي

الوزن

زيادة الوزن أو النحافة كلاهما قد يؤثران علي الدورة الشهرية، حيث يؤثر ذلك علي المهاد وهي الغدة الموجودة عقلك والمسئولة عن تنظيم مختلف العمليات في الجسم، حيث يتأثر جسمك ويمتنع عن الإفراج عن الاستروحين وهو اللازم لبناء بطانة الرحم، كما تؤثر اضطرابات الأكل بما في ذلك الشره الزائد أو فقدان الشهية علي نقص انتاج هرمون الاستروجين، لذلك فإن زيادة أو نقص انتاج هرمون الاستروجين غير مطلوبة

الإفراط في ممارسة التمرينات الرياضية

 هل تعلمي أن راقصات الباليه والرياضيات المحترفات  هن الأكثر عرضة لتأخر الدورة الشهرية، وذلك لأن التمرينات الشاقة ربما تؤثر علي تأخر الدورة الشهرية، فإذا كنتي تمارسين تمارين رياضية معينة عليكي بأخذ سعرات حرارية كافية، إن ممارسة الرياضة شيئ صحي ومهم ولكن تذكري دائما أن الإفراط في بعض الأمور قد ينقلب للعكس ويؤثر علي صحتك بالسلب.

تغيير نمط الحياة

إن تغيير نمط الحياة من شأنه التأثير علي هرمونات الجسم وبالتالي يؤدي إلي تأخير الدورة الشهرية، فعلي سبيل المثال ، تحول نظامك اليومي من الصباحي إلي المسائي أو العكسن تبديل ساعات العمل وساعات النوم، السفر وغيرها كلها سلوكيات تؤثر علي انتظام الدورة الشهرية

الرضاعة

قد تؤدي الرضاعة الطبيعية إلي تأخر الإباضة، وذلك لأنها تحفز انتاج هرمون البرولاكتين وهو الهرمون المسئول عن انتاج حليب الثدي وهذا الهرمون يؤخر الدورة الشهرية، وهذا الوضع قد يستمر عدة أشهر اثناء الرضاعة الطبيعية

أدوية ووسائل منع الحمل

قد يؤدي تناولك لبعض أدوية منع الحمل إلي تأخير الدورة الشهرية لديكي، ونفس الوضع بالنسب للوسائل الأخري مثل اللولب.

تأخر الدورة الشهرية سيدتي عادة ما يرتبط بأحد الأسباب سالفة الذكر، هذا الأمر قد يكون لشهر واحد ثم تنتظم بعد ذلك، لكن إذا تكرر الأمر، عليكي بمراجعة الطبيب .

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول